Drive مجددا ً !

تحدثت بالسابق عن مدى إمكانية ثقتنا كمسخدمين بمنتجات الشركات الشهيرة خصوصا ً تلك التي تجمع أكبر قدر من البيانات عن مستخدميها , Goolge Drive بالطبع كان آخر هذه الخدمات والجميع حتما ً يعلم حجم شركة Google في أي مجال تدخله .

إنطباعي الأولي عن الخدمة لم أكتبه , لم أشعر بالحماس لاستخدام Google Drive حتى بعد إستخدامها لثواني معدودة , شعرت لبرهة من الزمن أن أفضل الخدمات التي تستحق الإعتماد عليه هي Dropbox !

حسب صديقي الداونلودي محمد فإن الهدف الذي تسعى من ورائه جوجل هو ضرب وإزالة برنامج الأوفيس (وربما باقي الحزمة) بعد أن إحتلت الصدارة لعدة سنوات في مجال المستندات إلا أني أعتقد أن جوجل أخطأت بعملية الدمج بين Docs و Drive !

المزج بين الخدمتين أشعرني بالتخبط نوعا ً ما فلو ما زالت Docs مستقلة إلى الآن على الأقل كنت أستطيع إستخدامها دون الضياع بفوضى الملفات في مكان واحد …

ربما كان يجدر بجوجل أن تقوم بجعل كل خدمة مستقلة على حدى وإلا مالفائدة مثلا ً لو قامت بدمج بيكاسا و Docs و Drive وربما خدمات أكثر بخدمة واحدة جديدة !

ربما الأمر الذي أعجبني في [Drive] هو تطبيق الأندرويد والذي يتيح لك واجهة بسيطة وجميلة في آن ٍ معا ً , تحتوي على عدة خيارات من بينها My Drive , مع إمكانية إستخدام التطبيق مع بعض الملافات في وضع عدم الإتصال بالإنترنت .. ناهيك عن ذلك ويدجيت مخصص للمشاركة فورا ً من الشاشة الرئيسية وهو أمر تفوق فيه تطبيق Drive على Dropbox

دروب بوكس هو الآخر قام بتعقيد المسألة نوعا ً ما بتحديث تطبيق الهاتف المحمول ليشمل على إنشاء مجلد يدعى Camera uploads يرفع كل ماتقوم بتصويره على المجلد ومزامنة الصور عبر أجهزتك المتنوعة (طبعا ً هذا الخيار في النهاية هو إختياري تستطيع تفعيله أو إلغاءه) بنفس الوقت هو مفيد فهو يضمن عدم ضياع صورك إطلاقا ً .. يكفي أن تلتقط صورة حتى تشاهدها فورا ً في مجلد Dropbox في الكمبيوتر .

المشكلة فيه أنك لست مخيرا ً بين رفع الفيديو والصور , فكل ماهو داخل مجلد الـ Camera سوف يتم رفعه !

كما أن إنستغرام يقوم بحفظ الصورة الأصلية .. وهذه بدورها لبكة !

الأوسمة: , , , , , , ,

3 تعليقات to “Drive مجددا ً !”

  1. ناسداك Says:

    عم يعقدوها علينا يا صديقي وبالاخير نحن مجبورين نستخدم خدماتهن طالما مافي بديل يناسبنها بنفس الكفاءة

  2. ناسداك Says:

    عم يعقدونا يا صديقي ونحن مجبرين نستخدم خدماتهم
    حاليا التخزين السحابي ينفع لما تريد أن ترفع ملف للعموم لنشره على الانترنت، اما لنقله في اكثر من جهاز فمو كتير مجدي

    وعن دمجه مع دوكس، غوغل بدها تقلك انو هاد لخدمة العمل ودوكس بيدعم اكتر من شخص يشتغلو ويعدلو الملف بنفس اللحظة وهيك بتحفظ الملف عالسحابة ومافي داعي تحفظ كذا نسخة وتعمل مزامنة ويضيع شي

    • Beshr Says:

      يمكن بالنهاية دمجوها لحتى يجبرو المستخدمين على استخدامها , خصوصا ً أنو دوكس عندو قاعدة شعبية كبيرة .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: