عام على الرحيل

من الغباء التعامل مع النسيان على أنه شيء حاصل مادامت الذكرى خالدة في الوجدان .. يظنون بأن مجرد محو أثر شخص ما , هو محو لذكراه إلا أن ذكرى أمي موجودة في كل شيء , في كل ما أراه وأتنفسه وأشعر به , ذكرى أمي موجودة في قرطاسيتي التي كانت تشتريها لي عندما دخلت المدرسة , موجودة في العطور , موجودة في صابون الغار , موجودة في علب البهارات الفارغة .. ذكرى أمي من الصعب أن أمحوها حتى لو محيت ذاكرتي , أمي موجودة في سري الذي لا أجد تلك الطريقة التي أفصح فيها عنه .

 ذهبت أمي مع الذكرى ذهبت بعد أن وضعت بجانب سريري مصحفا ً كريما ً , بعد أن علمتني أن أحفظ آية الكرسي , وكيف أعرف أوقات الساعة , بعد تركت على دفتري المدرسي وردتين رسمتهما بيديها ..ذهبت أمي وتركتني أستمع لصمت المكان وبقيت وحيدا ً , في مثل هذا اليوم ذهبت والدتي إلى السماء ,  قبل سنة .. من الآن

الأوسمة: , , , ,

2 تعليقان to “عام على الرحيل”

  1. كنان القرحالي Says:

    الله يرحمها

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: