حياة الناس من بعيد

حياة الناس من بعيد

على شباك عالي ترتسم ملامح مدينة يسارع أهلها نهاراً لأرزاقهم، تفاصيل كإنسان من الصعب أن تجمعها كلها أو أن نراقبهم جميعهم، هذا يشتري حاجياته، وتلك تسارع خلف الباص، وذاك يصيح على بضاعته، وآخر يكنس الشارع كمهمته اليومية الاعتيادية.

لربما وقف خلف الشباك نفسه في اليوم التالي، لترى فروقات بسيطة عن أمس، مع قليل من الروتين الذي يدفع نفس العامل لتكرار مهمته كل يوم.

حياة الناس من بعيد مراقبتها أمر فيه قليل من اللذة، لكن لاينفع التدوين عنها بالطبع.

أحياناً أسأل نفسي وأقول سبحان الخالق الذي يراقب هذه البشرية من قريب ومن بعيد، يرانا ويرى تفاصيل حياتنا، أوجاعنا، وأفرحنا وقلوبنا التي رقت أو تلفت أو غمرها الحنين، يراقب ذاك الذي يركب الطائرة شوقاً لرؤية أسرته التي تعيش في آخر أقاصي الأرض، وغيره الذي ينتقل من مدينة لأخرى سعياً وراء رزقه، واثنان جمعت بينهم سنة الحياة حتى أصبحوا ثلاثة وأربعة وخمسة، وعائلة فقدت عزيزاً عليها فنصبت له العزاء أمام باب بيتها، وغيره من يقيم عدلاً وآخر من ينشر ظلماً.

هذه هي حياة الناس من بعيد..

 الصور السابقة ملتقطة بواسطتي

الأوسمة: , , , , , ,

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: