Posts Tagged ‘سوريين’

حيث المنسيين

2015/11/01

حيث المنسيين

 

هناك حيث المنسيين، في آردجلة القرية التركية التي ربما لم يسمع بها أحد، تعيش العائلات السورية النازحة بلا موعد القابعة تحت الفقر الخانق، مرورك بهم يجعلك تفكر في رهبة الوضع، وتغرق في صمت سيدوم قليلاً بعيداً عن المدينة وصخبها، هناك حيث يقطن السوريون في البيوت المهجورة.

بيوت عفى عليها الدهر وشرب كما يقول المثل لا كما نختار، هناك اختارت عائلات من بلدة صوران حماة أن تقيم في تلك البيوت التي لاتمتلك شبابيك تحميها من برد قاتل قادم في الأيام القليلة،.. يقولون لنا أنه لا أحد يسمع بنا!.

منازل-السوريين-في-قرية-تركية

لا تمتلك سوريو هذه القرية فيسبوك أو يوتيوب أو تويتر يروي حالهم، يعملون ٣ أشهر في السنة في موسم الزراعة، ليجلس أغلبهم بقية السنة دون عمل يعطيه قوت يومه إلا من رحم ربي، يقول أحدهم “نبحث عن آجار للمدرسة والذي يكلف 4500 ليرة تركية طرقنا كل الأبواب ائتلاف، منظمات وغيرها لكن لا أحد يجيب”، أطفالنا يمشون باتجاه القرية المجاورة ليكملوا تعليمهم في أحد مدارسها فيتعرضون للضرب على الطريق.

أحدهم يجلس في بيت مهجور لا يصلح للسكن بأي شكل من الأشكال ثم يدفع آجاره 200 ليرة تركية، قيل لنا أنه طالب صاحب المنزل بأن يصلح له السقف لأنه يدخل الماء شتاءً فكان الجواب أن هذه مهمتك..

ليس لدي ما أكمله.. أحاول استرجاع الكلام لكن ذاكرتي لاتسعفني.

سيماهم في وجوههم

2014/05/03

لابد أنهم يشتركون في عامل واحد مشترك .. إما الضائقة التي يمرون فيها أو مخلفات القصف التي أدت لبتر أجزاء من جسمهم .. يتشارك السوريون الوجه (ليس كل السوريون) , يتشاركون الوجع في المغترب .. أحدهم مقطوعة يده والآخر بلا أرجل , والثالث مع عين ملفوفة بالشاش تستحي أن تحدق به خشية ً أو خوفا ً على شعوره ..
في قلب كل واحد منهم كلام كثير ليقوله , لكن يكتفي بنظرات وابتسامة خفيفة تعبر عما في سره .. وسيجارة صغيرة ليست لها علاقة بوضع (الكيف) بل سيجارة كما يقول من قلب ورب .
مستورة .. بطبيعة الحال يكون جوابه كذلك .. يلحقها اللحمد لله أحسن من غيرنا .. رغم أن الفرق ليس بكبير .
لوهلة ما تحدق بهم وتفكر في مايدور في خلده .. ينظر للسماء ثم ينظر للأفق لعله يجد جواب عن موعد نهاية وضعه .. يفكر في قوت يومه وماذا سيأكل أطفاله .. يتظاهر بأنه سعيد لكنه يكبت في داخله جبل من الحزن والغضب يخفيه خلف ضحكة واهمة تجعلك تعتقد أنه ودود .

ملاحظة : هو مع الثورة .. بس تشعر لعدة دقائق انو مالو حدا

لماذا أستمر بالتدوين ؟

2014/01/04

Keyboard

في وقت سابق كنت ممن يعتمدون على موقع المدون (توقف عن العمل) لمتابعة جديد المدونات السورية , ذلك المجتمع الافتراضي الذي فيه كل جديد يوميا ً وهو انتقاء لنخبة الناس ممن يشاركون أفكارهم وخواطرهم التي تستحق الانتشار , إلا أنه وللأسف بعد اندلاع الثورة أصبح لكل منا ما يشغله , حتى التدوين ضعف نوعا ً ما أمام سطوة الأخبار ونشر التدوينات بشكل قصير عبر الشبكات الاجتماعية الأمر الذي أدى لاختصار التدوينة بـ 140 حرف على تويتر أو كبوست فيسبوك قصير وصورة لا يطلع عليه إلا قلة ممن هم على "صداقة" بصفحة المدون .

(more…)

كيف كانت وجوه السوريين البارحة ؟

2011/06/22

(more…)

إعلانات جديدة في شوارعنا !

2011/04/27

النازل إلى شوارع سورية ومُدنها سوف يلاحظ إعلانات جديدة من نوعها وكما يبدو توعوية (من التوعية) , تنوعت مفرداتها مثل : كبير أو صغير , يمين أو يسار , هادئ أو متوتّر أنا مع القانون , إضافة لإعلانات أخرى مثل : إحذروا من ينتحل شخصية رجل الأمن ويطلق النار على الشعب .

(more…)